ابناء مصر
اهلا بك مع ابناء مصر ويشرفنا انضمامك الينا

ابناء مصر

ابناء النيل
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» افاقه الاهلي
الأحد نوفمبر 02, 2014 4:35 pm من طرف Admin

» الرئيس الموريتانى لا تراجع عن حل جماعة الإخوان فى البلاد
الثلاثاء أبريل 08, 2014 8:22 pm من طرف darshonline

» اغرب معلومات ممكن تسمعها عن جسم الانسان
الثلاثاء أبريل 08, 2014 8:13 pm من طرف darshonline

» برنامج KMPLAYER الخرافي
الإثنين أبريل 07, 2014 6:54 pm من طرف darshonline

» تطبيق الحد الأقصى للأجور
الإثنين أبريل 07, 2014 6:27 pm من طرف darshonline

» حمل القرآن الكريم كاملا بصوت من تحب من القراء
الإثنين أبريل 07, 2014 5:47 pm من طرف darshonline

» القرآن الكريم اون لاين
الإثنين أبريل 07, 2014 5:39 pm من طرف darshonline

» الرقية الشرعية كاملة
الثلاثاء أكتوبر 22, 2013 5:16 am من طرف darshonline

» طلب عاجل لتحميل رسائل جامعية تتعلق بالمصدر المؤول في القرآن الكريم
الإثنين يناير 07, 2013 9:52 am من طرف بن جهلان

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 15 بتاريخ الإثنين يوليو 16, 2012 10:22 am
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
darshonline
 
حسن الالفي
 
Admin
 
امةالرحمن
 
مهند الحق
 
barakota
 
mohamed elhanafy
 
khaled1285
 
احمد
 
بن جهلان
 
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني

شاطر | 
 

 الفاروق عمربن الخطاب رضى الله عنه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حسن الالفي
مدير المنتدي
avatar

عدد المساهمات : 153
تاريخ التسجيل : 10/10/2010

مُساهمةموضوع: الفاروق عمربن الخطاب رضى الله عنه   السبت أكتوبر 16, 2010 8:17 pm







الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه



اسمه ونسبه
• عمر بن الخطاب بن نُفَيْل بن عبد العُزَّى المخزومي القرشي العدوي. اسم أمه: حَنْتَمة بنت هاشم.


كنيته ولقبه

أمير المؤمنين أبو حفص، والحفص: شِبل الأسد. كناه بهذا الاسم النبي صلى الله عليه وسلم يومَ بدر- ولقَّبه بالفاروق؛ لأن الله عز وجل فرق به بين الحق والباطل. وقد كان الشيطان يفر منه ويهرب من لقيته، كما جاء في "صحيح البخاري" أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يخاطبه ويقول: "يا ابن الخطاب، والذي نفسي بيده، ما لقيك الشيطان سالكاً فجاً قط إلا سلك فجاً غير فجك".

تاريخ مولده

• وُلِد بعد عام الفيل بثلاث عشرة سنة، وقبل الهجرة بأربعين سنة، الموافق له 584م.


وصفه
أبيض البشرة مشرباً بالحمرة، فارع القامة، عريض المنكبين، مفتول الساعدين، إذا مشى أسرع في مشيته.


هواياته
كان يمارس الفروسية، وكان شاعراً يحب قراءة الشعر وحفظه.


إسلامه
• أسلم قديماً في ذي الحجة السنة السادسة من النبوة بعد أربعين رجلاً وإحدى عشرة امرأة ، وله ست وعشرون سنة. فظهر الإسلام بمكة وفرح به المسلمون.

هجرته
• عن علي قال: ما علمت أحداً هاجر إلا متخفياً إلا عمر بن الخطاب فإنه لما همَّ بالهجرة تقلَّد سيفه وتنكب قوسه وانتضى في يده أسهماً وأتى الكعبة وأشراف قريش بفنائها فطاف سبعاً ثم صلى ركعتين عند المقام ثم أتى حلقهم واحدة واحدة، فقال: شاهت الوجوه، من أراد أن تثكله أمُّه وييتم ولده وترمل زوجته فليلقني وراء هذا الوادي. فما تبعه منهم أحد.


فضائله
• عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "بينا أنا نائم رأيتني في الجنة، فإذا امرأة تتوضأ إلى جانب قصر. قلت: لمن هذا القصر؟". قالوا: لعمر. "فذكرت غيرتك فوليت مدبرا". فبكى عمر وقال: أعليك أغار يا رسول الله؟


• وعن ابن عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "بينا أنا نائم شربت -يعني اللبن- حتى أنظر الري يجري في أظفاري ثم ناولته عمر". قالوا: فما أولته يا رسول الله؟ قال: "العلم".

• مناقبه
أحد السابقين الأولين، وأحد العشرة المشهود لهم بالجنة، وأحد الخلفاء الراشدين، وأحد أصهار النبي صلى الله عليه وسلم، وأحد كبار علماء الصحابة وزهادهم. شهد عمر مع رسول الله صلى الله عليه و سلم المشاهد كلها و كان ممن ثبت معه يوم أحد.

كراماته
• عن ابن عمر قال: وجه عمر جيشاً ورأَّس عليهم رجلاً يدعى سارية. فبينما عمر يخطب جعل ينادي: يا سارية الجبل -ثلاثاً- ثم قدم رسول الجيش فسأله عمر؟ فقال: يا أمير المؤمنين هُزمنا فبينا نحن كذلك؛ إذ سمعنا صوتاً ينادي: يا سارية الجبل -ثلاثا- فأسندنا ظهورنا إلى الجبل، فهزمهم اللهُ. قال: قيل لعمر: إنك كنت تصيح بذلك وذلك الجبل الذي كان سارية عنده بنهاوند من أرض العجم.


موافقات القرآن لرأي عمر
• عن مجاهد قال: كان عمر يرى الرأي فينزل به القرآن. وقال علي: إن في القرآن لرأياً من رأي عمر. وقد أوصلها بعضهم إلى أكثر من عشرين.


خلافته
• ولي الخلافة بعهد من أبي بكر يوم الثلاثاء لثمان بقين من جمادى الآخرة سنة ثلاث عشرة.



أعماله (إنجازاته)
• كثرت الفتوح في أيامه، ففتحت دمشق وحمص وبعلبك والبصرة والأبلة والأردن واليرموك والقادسية، ومصر والكوفة والأهواز والمدائن وتكريت وبيت المقدس وقنسرين وحلب وإنطاكية ومنبج وسروج وقرقيسياء والأهواز وجند يسابور وحلوان والرها وسميساط وحران ونصيبين والموصل وقيسارية، ومصر والمغرب وتستر والإسكندرية ونهاوند وأذربيجان والدينور وماسبذان وهمذان وطرابلس الغرب والري وعسكر وقومس وكرمان وسجستان ومكران من بلاد الجبل وأصبهان ونواحيها...

أولياته
هو أول من سمي أمير المؤمنين، وأول من كتب التاريخ من الهجرة، وأول من اتخذ بيت المال، وأول من عس بالليل، وأول من عاقب على الهجاء، وأول من ضرب في الخمر ثمانين، وأول من نهى عن بيع أمهات الأولاد، وأول من اتخذ الديوان، وأول من فتح الفتوح ومسح السواد، وأول من حمل الطعام من مصر في بحر أيلة إلى المدينة، وأول من اتخذ الدرة، وأول من استقضى القضاء في الأمصار، وأول من مصر الأمصار: الكوفة والبصرة والجزيرة والشام ومصر والموصل...

أولياته
قال عمر: (إن قوماً يأمروني أن أستخلف، وإن الله لم يكن ليضيع دينه ولا خلافته. فإنْ عجل بي أمر فالخلافة شورى بين هؤلاء الستة الذين توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو راض عنهم). وقال: (يشهد عبد الله بن عمر معهم وليس له من الأمر شيء فإن أصابت الإمرة سعداً فهو ذاك، وإلا فليستعن به أيكم ما أمر فإني لم أعزله من عجز ولا خيانة. ثم قال: أوصي الخليفة من بعدي بتقوى الله وأوصيه بالمهاجرين والأنصار وأوصيه بأهل الأمصار خيرا).


إلى الرفيق الأعلى
قال عمر: (اللهم ارزقني شهادة في سبيلك، واجعل موتي في بلد رسولك). في ساعات الصباح الأولى حيث كان عمر يوقظ الناس للصلاة اشتمل رجل مجوسي يُدعى أبا لؤلؤة على خنجر ذي رأسين -نصابه في وسطه- فكمن بزاوية من زوايا المسجد في الغلس فلم يزل هناك حتى خرج عمر، فلما دنا منه طعنه ثلاث طعنات... فتوفاه الله سنة ثلاث وعشرين من الهجرة، الموافق له: 644م.


من أقواله الخالدة
• نحن قوم أعزنا الله بالإسلام فهما ابتغينا العزة بغيره أذلنا الله
• يا ليتني كنت كبش أهلي سمنوني ما بدا لهم حتى إذا كنت كأسمن ما يكون زارهم من يحبون فذبحوني لهم فجعلوا بعضي شواء وبعضي قديداً ثم أكلوني ولم أكن بشراً.
[center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الفاروق عمربن الخطاب رضى الله عنه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ابناء مصر  :: القسم الاسلامي-
انتقل الى: